الرئيسية / بوابة المجلس / البيانات / بيان: بخصوص قدوم رأس السنة الإيزيدية

بيان: بخصوص قدوم رأس السنة الإيزيدية

بيان إلى الرأي العام
بخصوص قدوم رأس السنة الإيزيدية
بمناسبة قدوم عيد رأس السنة الإيزيدية (سه رسال) الذي يصادف ووفق ميثولوجيا الدينية اليزيدية في يوم الاربعاء بتأريخ 20 نيسان الحالي من نيسان الغربي؛ يهنئ مجلس سوريا الديمقراطية (م س د) جميع الايزيديين في الوطن والمهجر. وبهذه المناسبة فإننا ندين ما تعرض له الكرد اليزيديين من مجازر وويلات عبر تاريخهم وآخرها ما تعرضوا لهم في شنكال قبل العامين على يد التنظيم الإرهابي داعش المدعوم من قبل الأنظمة الاستبدادية وفي مقدمتهم النظام التركي وممثلي القومية البدائية في المنطقة.
نؤكد بأن ما تعرض له اليزيديين لا يختلف كثيراً عمّا تعرض له عموم المكونات في الأزمة السورية ويغدو الأمر متطابقاً في محلات كثيرة وخاصة في كوباني والمجازر التي حدثت في أوربا مؤخراً على يد هذا التنظيم، كما أننا نؤكد بأن الجهات التي ترفض الحل الاتحادي الديمقراطي للأزمة السورية واحترام خصوصية أطياف الشعب السوري في إدارته لأموره لا يختلفون كثيراً عن الذين يرفضون أن يكون للمكون الإيزيدي إدارة خاصة بهم.
إن أزمات الشرق الأوسط بشكلها العام والأزمة في سوريا بشكل خاص تؤكد بأن الصيغة التي أوجدت الخرائط وقسمت من خلالها الشرق الأوسط إلى كتل قومية متحاربة قبل مائة عام لم تستطع أن تمثل إرادة شعوب ومكونات وأديان ومعتقدات الشرق الأوسط بل زادته تدميراً وتحاجزاً، ومثل هذا الوضع المتأزم سوف يستمر إذا لم يتم إيجاد حلول نوعية مجتمعية تعبر عن الخصوصية الثقافية والقومية لجميع المكونات وهذا أصل فشل المحادثات في جنيف السورية، ونرى مرة أخرى أن الفيدرالية الديمقراطية تعتبر الحل الأمثل للأزمة السورية وتساهم في اتحاد شعوب الشرق الأوسط والذي يضمن بدوره دفع عجلة التطور والتقدم وحل كافة إشكالياته ومشاكله وأزماته.
إننا في الهيئة الرئاسية لمجلس سوريا الديمقراطية نهنئ مرة أخرى جميع المكونات السورية وفي مقدمتهم الكرد الإيزيديين على قدوم رأس السنة الإيزيدية ونتمنى أن نحتفل به في العام القادم والسلام يعم عموم سوريا والعالم.
الهيئة الرئاسية لمجلس سوريا الديمقراطية (م س د)
19 نيسان 2016

شاهد أيضاً

Statement to the public opinionA

A Statement to the public opinion series of declarations were given by Russian Foreign Minister ...