الرئيسية / الأخبار / ماكرون يتعهد بمحاربة “قوى الانقسام”

ماكرون يتعهد بمحاربة “قوى الانقسام”

تعهد إيمانويل ماكرون بمحاربة “قوى الانقسام التي تضعف فرنسا” بعد فوزه بسهولة في الجولة الثانيةلانتخابات الرئاسة الفرنسية.

وهزم مرشح الوسط، البالغ من العمر 39 عاما، منافسته مرشحة اليمين المتشدد، مارين لوبان بفوزه بـ66.1 في المئة من عدد أصوات الناخبين، بينما لم تحصل لوبان إلا على 33.9 في المئة.

وقال ماكرون، بعد إعلان فوزه، لأنصاره إنه يريد أن يؤكد لمن صوتوا للوبان أنه لم يعد هناك “سبب للتصويت بعد ذلك لأي اتجاه متطرف”.

وبدا شعور الارتياح واضحا بين زعماء دول الاتحاد الأوروبي لفوز ماكرون.

وكان من بين أسباب فوز ماكرون تأييده للاتحاد الأوروبي، في الوقت الذي هددت فيه لوبان بالانسحاب من منطقة العملة الموحدة، وإجراء استفتاء على عضوية فرنسا في الاتحاد إذا فازت في الانتخابات.

الليلة فزتم، وفازت فرنسا. الجميع قالوا لنا إن الفوز مستحيل، لكنهم لم يعرفوا فرنساإيمانويل ماكرون, الرئيس الفرنسي المنتخب

ماذا قال ماكرون؟

وقال ماكرون في خطاب أمام أنصاره المبتهجين “الليلة فزتم، وفازت فرنسا. الجميع قالوا لنا إن الفوز مستحيل، لكنهم لم يعرفوا فرنسا”.

ويعد ماكرون أصغر رئيس منتخب لفرنسا، كما أن فوزه أنهى هيمنة الحزبين الرئيسيين التي استمرت عقودا في البلاد على الحياة السياسية.

ماكرون يحمل آمال الملايين من أفراد الشعب الفرنسي، وكثيرين في ألمانيا، وفي أوروبا برمتهاأنغيلا ميركل, المستشارة الألمانية

لكن الفوز وضعه أمام تحديات كبيرة، إذ صوت ثلث عدد الناخبين للوبان، البالغة من العمر 48 عاما، كما امتنع عدد كبير عن التصويت، أو وضعوا في صناديق الاقتراع أوراقا بيضاء.

وقال ماكرون مخاطبا الناخبين إنه سمع “الغضب والقلق والريبة التي عبر كثير منكم عنها”، متعهدا بقضاء فترة حكمه التي تستغرق خمس سنوات في “محاربة قوى الانقسام التي تضعف فرنسا”.

وسوف يؤدي ماكرون اليمين الدستورية الأحد لتولي منصبه، بحسب ما قاله الرئيس المنصرف، فرانسوا هولاند.

أنا سعيد باختيار الفرنسيين مستقبل أوروباجان-كلاود يونكر, رئيس المفوضية الأوروبية

كيف كانت ردود الفعل في العالم؟

وتنفس معظم زعماء دول الاتحاد الأوروبي الصعداء، بعد التأكد من خسارة مارين لوبان وما تتبناه من سياسات، خاصة عقب الاستفتاء الذي أجري في بريطانيا العام الماضي وصوت فيه غالبية البريطانيين على خروجها من الاتحاد.

وكتب رئيس المفوضية الأوروبية، جان-كلاود يونكر تغريدة قال فيها إنه “سعيد باختيار الفرنسيين مستقبل أوروبا”.

أما المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، فقالت إن ماكرون “يحمل آمال الملايين من أفراد الشعب الفرنسي، وكثيرين في ألمانيا، وفي أوروبا برمتها”.

وهنأ الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الذي امتدح من قبل مارين لوبان، ماكرون على الفوز في تغريدة معتبرا إياه “فوزا كبيرا”، وقال إن يتطلع إلى العمل معه.

وقال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين إنه مع “تزايد تهديد الإرهاب والعنف والتطرف”، فإنه من المهم أن “نوحد القوى لضمان الاستقرار والأمن العالمي”.ماكرون1

شاهد أيضاً

The Office for the Development and Humanitarian Affairs calls on international organizations to support displaced people in the camps

In its periodical meeting on Sunday, 4 November, the Office for Development and Humanitarian Affairs ...