بيان الى الرأي العام

 في الوقت الذي تعاني فيه شعوبنا من جرائم الارهاب في سوريا تعرضت حافلات تقل عدد من الأقباط المدنيين في مدينة المنيا المصريةأثناء توجههم إلى أحد الأديرة إلى هجوم إرهابي على يد مسلحين ذهب ضحيته العشرات من القتلى و الجرحى الابرياء (الاقباط )اننا في مجلس سوريا الديمقراطية ندين بشدةهذا الهجوم الارهابي الجبان و نتقدم بأحر التعازي إلى دولة مصر حكومة وشعبا متمنين لهم الأمن والاستقرار واننا مستمرون في محاربة الارهاب العالمي الذي يضرب معظم بلدان العالم ونخاطب المجتمع الدولي ودول التحالف بالوقوف ضد هذا الارهاب ووضع حد للدول التي ما زالت تدعمه وتموله لتعيش شعوبنا بامن واستقرار

مجلس سوريا الديمقراطية 2017/5/26