الرئيسية / المكاتب / داعش يعلن انهياره في الموصل بحرق أرشيفه

داعش يعلن انهياره في الموصل بحرق أرشيفه

بدأ مرتزقة داعش بحرق أرشيفهم وسجلاتهم التي كانوا يعتمدون عليها في الموصل، حسب ما ذكر مصدر أمني في جهاز مكافحة الإرهاب، الذي اعتبر ذلك دليل على انهيار داعش في الموصل، مفيداً بأن معركة الموصل قديمة وستنتهي قريباً.

وبحسب ما أفادت به مصادر أمنية لوسائل الإعلام فإن مرتزقة داعش بدأت صباح اليوم بحرق أرشيفهم وكافة سجلاتهم في الموصل، وبينها سجلان الحسبة والأمن، وديوان الجند والزكاة والمال.

كما أشار مصدر أمني لوكالة الأنباء أن مرتزقة داعش أفرغت معاقلها المجاورة للمباني السكنية في الموصل القديمة، وأحرقتها، وقال “داعش من خلال حرق الأرشيف يحاول منع كشف جرائمه الكبيرة بحق المدنيين، وعدم الكشف عن هوية مؤيديه وداعميه الذين ارتكبوا المجازر بحق الأبرياء”.

كما أكد المصدر بأن معركة موصل القديمة ستنتهي قريباً، وخاصة بعد الهزائم التي لحقت بداعش، بالإضافة إلى مقتل قيادات داعش، وهرب القسم المتبقي منهم من المدينة.