الرئيسية / المكاتب / اختتام الكونفرانس الأول لإقتصاد المرأة في شمال سوريا

اختتام الكونفرانس الأول لإقتصاد المرأة في شمال سوريا

ديرك- بعد يومين متواصلين من النقاشات المستفيضة، اختتمت اليوم فعاليات الكونفرانس الأول لاقتصاد المرأة في شمال سوريا، بتسليط الضوء على العديد من النقاط للنهوض بواقع الاقتصادي الخاص بالمرأة.

وفي اليوم الثاني من الكونفرانس، ناقش الحاضرات الوضع التنظيمي وتقيّم عمل ونشاطات المرأة في المجال الاقتصادي، وخلال النقاشات طرحت عدة اقتراحات لتطوير الاقتصادي المجتمعي في شمال سوريا، وأهمها زيادة التوعية والتدريب في المجال الاقتصادي الخاص بالمرأة، بالإضافة إلى زيادة عدد الجمعيات التعاونية لتطوير الاقتصاد المحلي والنهوض بها.

وبعد الانتهاء من مناقشة الوضع التنظيمي والذي استغرق يوماً كاملا، تقرر في الكونفرانس تحضير البيان الختامي والقرارات التي ستصدر من اللجنة التحضيرية والإعلان عنها فيما بعد.

واختتمت المشاركات الكونفرانس بإصدار بيان إلى الرأي العام والعالمي حول العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله اوجلان وجاء فيه:

“بداية نبارك كونفرانسنا على قائد الأمة الديمقراطية عبدالله اوجلان، لأنه وبفكره وفلسفته أنير فكرنا واستطعنا الاعتماد على ذاتنا، وخير مثال على ذلك انعقاد هذا الكونفرانس الخاص بالمرأة، وإن جميع الانجازات والانتصارات التي حققناها في كافة المجالات هي نتاج فكر ومدرسة القائد عبدالله أوجلان، ونحن كنساء من كافة شعوب الشمال السوري ندين ونستنكر الصمت الدولي حيال العزلة المفروضة على القائد أوجلان، ونجدد العهد للقائد بأننا كنساء سنواصل طريق الحقيقة التي رسمه لنا”.

وانته الكونفرانس بترديد الشعارات التي تنادي بحرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وتحيي مقاومة المرأة.