مجلس سوريا الديمقراطية

 مجلس سوريا الديمقراطية والتشكيلات السياسية في حلب يناقشان المستجدات السياسية

عقد مجلس سوريا الديمقراطية اليوم الاثنين اجتماعاً للأحزاب والقوى السياسية المتواجدة في حلب لبحث آخر التطورات السياسية في المنطقة.

حضر الاجتماع عدد من الأحزاب السياسية كـ ” حزب سوريا المستقبل، حزب التحالف الوطني الديمقراطي السوري، حزب الاتحاد الديمقراطي، حزب الوحدة الديمقراطي الكردي السوري (يكيتي)، الحزب الديمقراطي الكردي السوري ومؤتمر ستار.

تحدثت خلال الاجتماع نائب رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية “نوجين يوسف” عن مجمل الأحداث والتطورات السياسية لاسيما استمرار الاجتياح التركي لمناطق شمال وشرق سوريا والتي تسعى إلى تغيير ديمغرافية المنطقة واحتلال المزيد من الأراضي السورية.

أشارت “يوسف” إلى المساعي التي يبذلها مجلس سوريا الديمقراطية من أجل بناء توافقات وطنية من شأنها توحيد كلمة السوريين وبالتالي حل أزمة البلاد وإنهاء معاناة الشعب السوري وتحقيق مطالبه في التغيير والديمقراطية.

كما أكدت “يوسف” على أهمية دور الأحزاب السياسية والفعاليات الاجتماعية في تقريب وجهات النظر وتشكيل رؤى موحدة حيال مختلف القضايا لاسيما الوطنية منها التي تحدد مسار التسوية النهائية

من جهتهم شدد ممثلي الأحزاب السياسية على ضرورة تكاتف الأطراف السورية ضد التدخل الخارجي وخاصة المحتل التركي للوصول إلى سوريا لامركزية ديمقراطية وأن تجربة الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا هي الحل الأمثل لسوريا المستقبل.

ويجدر الإشارة أن هذه اللقاءات شهرية مع التشكيلات والأحزاب السياسية في مدينة حلب لبحث التطورات والتنسيق بغية الحفاظ على السلم الأهلي والخروج برؤية موحدة يتوافق مع مطالب السوريين أجمع.

 

إعلام مجلس سوريا الديمقراطية

30 كانون الأول/ديسمبر 2019