ماكغروك زار الرقة، وتحذيرات متبادلة بين روسيا وأمريكا حول سوريا

ماكغروك زار الرقة، وتحذيرات متبادلة بين روسيا وأمريكا حول سوريا

- ‎فيالأخبار, رأي حر
787
ROJNAMEYEN-EREBA-5-620x364 (1)

تطرقت الصحف العربية الصادرة صباح اليوم إلى زيارة ماكغورك للرقة، والشأن السوري، بالإضافة إلى معركة الموصل، أزمة قطر، وتمديد أوربا عقوباتها على روسيا.

وماكغورك يزور الرقة

وعن هذه الزيارة كتبت صحيفة الأخبار تحت عنوان “التحالف يعد بمساعدات لإعادة تأهيل الرقة”، وقالت “زار مبعوث الرئيس الأميركي إلى «التحالف الدولي» بريت ماكغورك، أمس، بلدة عين عيسى، في ريف الرقة الشمالي. زيارة أمس تمت تغطيتها على أنها لقاء جمعه إلى «مجلس الرقة المدني»، أوضح عضو «المجلس»، عمر علوش، أن ماكغورك ومسؤولين آخرين في «التحالف»، ومن بينهم نائب القائد العسكري لقوات «التحالف» روبرت جونز، تعهدوا «بتقديم مساعدات في مجال إعادة إعمار البنية الأساسية (لمدينة الرقة)، لكن لم يبحث حجم الأموال المتاحة”.

صحيفة الحياة كتبت تحت عنوان “التحالف يرسل مبعوثه للقاء الأكراد في الرقة”، وقالت “أفادت مصادر سورية متطابقة بأن مبعوث الولايات المتحدة الخاص في التحالف الدولي بريت ماكغورك، التقى ممثلين من «مجلس الرقة المدني» في ريف المحافظة أمس، ومن المقرر أن يلتقي مع عدد من قيادات «سورية الديموقراطية”.

فيما كتبت صحيفة الشرق الأوسط تحت عنوان “مسؤول أمريكي زار ريف الرقة”، وقالت “زار مبعوث الرئيس الأمريكي الخاص لدى التحالف الدولي ضد داعش بريت ماكغورك، ريف الرقة في شمال سوريا، لدعم المجلس المحلي الذي سيحكم المدينة بعد تحريرها المرتقب من التنظيم الإرهابي”.

الشأن السوري

في الشأن السوري كتبت صحيفة الحياة تحت عنوان “روسيا تحذر أمريكا من تحرك استباقي في سوريا”، وقالت “حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الولايات المتحدة من أي تدخل استباقي في سورية، مؤكداً أن بلاده «سترد في شكل مناسب ومكافئ» على الاستفزازات الأميركية ضد الجيش السوري”.

صحيفة القدس العربي كتبت تحت عنوان “واشنطن: الأسد أخذ تحذير ترامب على محمل الجد، وروسيا تهدد: سنرد على أي هجوم أمريكي”، وقالت “قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس الأربعاء أن بلاده سترد بكرامة وبشكل متناسب إذا اتخذت الولايات المتحدة إجراءات استباقية ضد قوات الحكومة السورية لوقف ما تقول واشنطن إنه هجوم كيماوي، جاء ذلك بعد تصريح لوزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس الأربعاء في بروكسل، قال فيه إن تحذير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للحكومة السورية بعدم شن هجوم بالأسلحة الكيميائية حقق مبتغاه على ما يبدو، وأضاف ماتيس، في إشارة إلى نظام الرئيس السوري بشار الأسد، «يبدو أنهم أخذوا التحذير على محمل الجد”.

صحيفة العرب اللندنية كتبت تحت عنوان “صراع إقليمي ودولي على تركة داعش في سوريا والعراق”، وقالت “تركز كل القوى العسكرية المشاركة في المعارك على الأراضي السورية جهودها لفرض وجودها في شرق البلاد في محاولة للسيطرة على الأراضي التي تم  استعادتها من تنظيم الدولة الإسلامية وفي نفس الوقت ضمان حدود مع العراق الذي يعتبر بالنسبة إلى إيران وحلفائها ممرا بريا”.

صحيفة رأي اليوم كتبت تحت عنوان “نشر قوات بمناطق خفض التوتر، في سوريا أساس محادثات آستانة 5″، وقالت “تبحث الدول الضامنة لاتفاق وقف إطلاق النار بسوريا، في مؤتمر “آستانة 5″ المنتظر انعقاده الأسبوع المقبل، ملف نشر قوات مراقبة لمناطق خفض التوتر” التي أعلن التوافق عليها في مؤتمر “آستانة 4″ قبل نحو شهرين”.

حملة تحرير الموصل

وعن حملة تحرير الموصل كتبت صحية الشرق الأوسط تحت عنوان “3خيارات أمام داعش بعد خسارته الموصل”، وقالت “أعلن الجيش العراقي أمس استعادة حيين جديدين من داعش في الموصل القديمة، وتبدو  أن خيارات داعش بعد خسارته الموصل محدودة، ففي حين يُستبعد إعلانه الاستسلام، فإن من المرجح أنه سيلجأ إلى حرب العصابات، أو اللجوء إلى فروع داعش أو ولاياته في بلدن مثل ليبيا ومصر”.

صحيفة العرب كتبت تحت عنوان “الجيش العراقي يقترب من السيطرة على آخر معاقل داعش في الموصل القديمة”، قالت “أصبحت معركة استعادة العاصمة الفعلية لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق تقتصر على مجموعة من الجنود العراقيين مسلحين ببنادق هجومية يناورون سيرا على الأقدام عبر قلب المدينة بأزقته الترابية”.

أزمة قطر

وعن أزمة قطر كتبت صحيفة الأهرام المصرية تحت عنوان “الإمارات: ندرس فرض عقوبات جديدة على الدوحة، بنوك أجنبية تبدأ مقاطعة الريال القطري”، وقالت “كشفت صحيفة “الجارديان” البريطانية أمس عن أن الدول الخليجية المقاطعة لقطر حذرت من أنها تبحث فرض المزيد من الضغط الاقتصادي على الدوحة، مثل خفض العلاقات التجارية مع الدول التى تواصل علاقاتها التجارية مع قطر. ووفقا للجارديان، فقد جاء التحذير، على لسان سفير الإمارات العربية المتحدة فى موسكو عمر غباش”.

أوربا تمدد عقوباتها على روسيا

عن عقوبات الاتحاد الأوربي بحق روسيا، كتبت صحيفة الحياة تحت عنوان “الاتحاد الأوربي يمدد العقوبات على روسيا حتى كانون الثاني”، وقالت “مدد الاتحاد الأوروبي رسمياً اليوم (الأربعاء)، العقوبات التي يفرضها على روسيا في خطوة كانت متوقعة على نطاق واسع من شأنها استمرار القيود على التعاملات مع قطاعات الطاقة والدفاع والمال الروسية حتى 31 كانون الثاني (يناير) 2018”.