الرئيسية / الأخبار / المجلس الرئاسي يعقد اجتماعه الشهري، وجملة من المقرارات

المجلس الرئاسي يعقد اجتماعه الشهري، وجملة من المقرارات

أخبار.

عقد المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية صباح يوم الخميس 27/ديسمبر2018 اجتماعه الشهري الاعتيادي في ناحية عين عيسى بحضور أغلبية أعضاء المجلس الرئاسي لبحث سير أعمال المجلس وآخر التطورات السياسية .

بدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية من قبل ” أمينة عمر ” الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية ومن ثم قرأت ” عمر ” جدول أعمال الاجتماع حول آخر التطورات السياسية وقرار الرئيس الامريكي بانسحاب جنوده من سوريا والتهديدات التركية باجتياح مناطق شمال شرق سوريا  .

ناقش أعضاء المجلس الرئاسي الوضع الراهن الذي تمر به سوريا عامةً وشمال شرق سوريا وتداعيات قرار سحب القوات الامريكية من سوريا والتهديدات التركية الأخيرة على وجه الخصوص .

اعتبر أعضاء المجلس الرئاسي قرار الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب ” الأخير حيال سحب قوات بلاده من سوريا بالمفاجئ في وقت لازالت مبررات وجوده مستمرة في دحر الإرهاب في جيوبه الأخيرة والتصدي لخلاياه النائمة وضمان الأمن والإستقرار في المناطق المحررة ، كما عد المجتمعون أن القرار الأمريكي الأخير من شأنه أن يعيد إنعاش داعش بعد انحساره في شمال شرق سوريا وقرب دحره على يد قوات سوريا الديمقراطية التي أثبتت جدراتها في تحرير وحماية مناطق الشمال السوري .

وأكد أعضاء المجلس الرئاسي أن هدف الدولة التركية هو إطالة الأزمة السورية ولا سيما بعد احتلالها لمناطق شمال وغرب سوريا وعفرين ، وما تهديداتها الأخيرة باجتياح مناطق شمال وشرق سوريا إلا لإطالة عمر داعش والهروب من أزماتها السياسية والاقتصادية في الداخل التركي.

تخلل الاجتماع عدة مداخلات من قبل الحضور ، كان  منها مداخلة الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية ” رياض درار ”  ” عبر ” السكايب ، دعا فيها جميع فعاليات المجتمع والأحزاب الساسية القيام بمهامها في تقديم مبادرات من شأنها ردع الدولة التركية في تنفيذ تهديداتها باجتياح آراضي سوريا.

وكان من نتائج الجلسة :
1- الرهان الحقيقي على شعبنا الذي حرر مناطقه وأعاد إليها الأمن والاستقرار .
2- تقوية الجبهة الداخلية .
2- الدعوة إلى الحوار السوري – السوري الذي سيفضي إلى إنهاء الازمة .
4- دعوة الحكومة السورية إلى الحوار والوصول إلى تفاهمات بشأن سوريا.
5- التصدي للإشاعات التي يصدرها الإعلام المعادي تجاه أبناء المنطقة.
6- التحرك السياسي والدبلوماسي إقليمياً ودولياً من أجل ردع الدولة التركية ومنع تنفيذ تهديداتها  ، وفرض منطقة حظر طيران في مناطق شمال وشرق سوريا.
7- دعوة المجتمع الدولي والأمم المتحدة  القيام بمسؤولياتها , حيث أن أي هجوم على شمال وشرق سوريا من شأنه أن يشعل المنطقة برمتها .

 

المكتب الإعلامي لمجاس سوريا الديمقراطية

27/ديسمبر2018

شاهد أيضاً

مكتبي المرأة و الشبيبة ينظمان محاضرة في الرقة

أخبار. نظم مكتبي المرأة و الشبيبة في مجلس سوريا الديمقراطية يوم أمس الخميس 17/1/2019 في ...