الرئيسية / الأخبار / رسالة تعزية برحيل “الأمير تحسين بك”

رسالة تعزية برحيل “الأمير تحسين بك”

ببالغ الحزن والأسى، تلقى مجلس سوريا الديمقراطية خبر رحيل الأمير ” تحسين بك” أمير الإزديين في أحد مشافي ألمانية صباح يوم الإثنين 28 يناير 2019.
إن مجلس سوريا الديمقراطية يتقدم بالتعازي الحارة للاخوة الإزيديين في سوريا والعراق وتركيا والمهجر برحيل الأمير تحسين بك بعد صراع مع المرض أنهى مسيرته وتاريخه الطويل والحافل في خدمة أبناء المعتقد الإزيدي ، ويشهد كل من عرفه بدوره في مختلف المسائل الوطنية والاجتماعية ، حيث مثل مظلة للتعايش والسلام للإزديين وجميع المكونات الأخرى.
مجلس سوريا الديمقراطية في الوقت الذي سيحتفظ بذكرى هذه الشخصية كصديق ومحب للسلام فإنه يؤكد مرة أخرى على أن الإزيدية أحد اهم المكونات التاريخية والثقافية في عموم المنطقة والتي تأثرت بشكل كبير بالمشهد المؤلم الذي خلفته التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها تنظيم داعش الذي استهدف الوجود الإزيدي بشكل ممنهج في شنكال على أيدي داعش ، كما استهدف الإزديين في عفرين على أيدي الجهاديين التابعين لتركيا بهدف القضاء على هذا الغنى والتنوع الثقافي الذي تتميز به المنطقة.

إننا في مجلس سوريا الديمقراطية في الوقت الذي نعبر عن أسفنا لرحيل الأمير “تحسين بك” فإننا نعبر عن تضامننا التام مع الأخوة الإزيديين ، وندعو العالم للوقوف بمسؤولية في وجه المخططات التي تستهدف الوجود الإزيدي والتنوع والتعدد الثقافي ، وفي هذا الصدد نؤكد بأن قوات سوريا الديمقراطية كانت وماتزال حريصة على حماية مكونات المنطقة وصون حرياتهم واحترام معتقداتهم ودافعت ببطولة عن مختلف المكونات وفي مقدمتها المكونات الدينية التي تعرضت عبر التاريخ لمختلف اشكال الإبادة والإنكار ، كما نهيب عموم بنات وأبناء هذا المعتقد التمسك بترابهم والدفاع عن الوجود التاريخي للإزيدين في المنطقة حتى تتحقق هزيمة المتطرفين والإرهابيين واجتثاث ذهنية الإرهاب.

29 كانون الثاني 2019
مجلس سوريا الديمقراطية