الرئيسية / مقالات / تظاهرات جماهيرية في شمال وشرق سوريا تنديداً بجدار عفرين

تظاهرات جماهيرية في شمال وشرق سوريا تنديداً بجدار عفرين

#الأخبار

تشهد مناطق شمال وشرق سوريا تظاهرات جماهيرية ,لتنديد بالحملة التركية  الرامية لفصل منطقة عفرين عن الأراضي السورية  ببناء جدار حول المنطقة تمهيداً لسلخها عن المحيط السوري.

نظم الأهالي والمؤسسات المدنية في غالبية مناطق شمال وشرق سورية تظاهرات جماهيرية تعبيراً عن رفضهم لمخططات الدولة التركية التي تهدف إلى فصل منطقة عفرين ببناء جدار عازل.

على مدار الأسبوع الفائت شهد مناطق عدة في إقليم الجزيرة/مقاطعتي الحسكة و قامشلو/ تظاهرات جماهيرية بمشاركة فعاليات مجتمعية والمؤسسات المدنية وجمع غفير من سكان المنطقة لتنديد بمحاولات الدولة التركية فصل منطقة عفرين عن محيطها وتغير ديمغرافيتها.

كما نظم المؤسسة النسوية /مؤتمر ستار/ عدة تظاهرات في بلدات ومدن إقليم الجزيرة, بدءاً من بلدة زركان/أبو راسين/  مروراً بسري كانية /رأس العين/ ,الدرباسية, عامودا , قامشلو  وتربة سبية.

ومن جهتهم نظم أهالي بلدة “الجرنية” شمال غرب  مدينة الطبقة ليلة أمس تظاهرة ليلة لتنديد بالاحتلال التركي والصمت الدولي حيال ما يجري من انتهاكات في منطقة عفرين وما تشهده المنطقة من انتهاك صارخ لجملة المواثيق الدولية.

أما في مركز مدينة الطبقة فقد تلت الإدارة المدنية بياناً من أمام خيمة اعتصام الشبيبة حيث استنكرت محاولات الدولة التركية فصل جزء من الأراضي السورية وإلحاقها بالدولة الركية عبر بناء جدار فصل تقسيمي تقطع منطقة عفرين عن محيطها ,كما ندد بيان الإدارة المدنية في الطبقة بالصمت الدولي المشجع للدولة التركية.

وفي منطقة الشهباء يواصل نازحوا منطقة عفرين وأهالي منطقة الشهباء التظاهرات والتجمعات الرافضة للتواجد التركي في عفرين وكافة الأراضي السورية ,داعيين في الوقت ذاته المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان للتدخل وإنهاء حالة الاحتلال وعودة جميع أهالي عفرين إلى بيوتهم ومساكنهم .

 

هذا واشتدت حدة التظاهرات والغضب الجماهيري بعد أن باشرت الدولة التركية في شهر نيسان /أبريل الفائت من هذا العام ببناء جدار فصل تقسيمي يهدف إلى عزل منطقة عفرين عن وسطها تمهيداً لضمها وسلخها عن الاراضي السورية.

 

مكتب إعلام مجلس سوريا الديمقراطية

10 أيار/مايو 2019