الرئيسية / أخبار / الإدارة الذاتية تستجيب لطلب العشائر وتفرج عن معتقلين لم تلطخ أيدهم بالدماء

الإدارة الذاتية تستجيب لطلب العشائر وتفرج عن معتقلين لم تلطخ أيدهم بالدماء

#الأخبار

أفرجت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا  يوم أمس 12 أيار/ مايو عن 43 معتقلاً بينهم امرأة  لم تلطخ أيديهم بالدماء في دير الزور استجابة لطلب شيوخ ووجهاء عشائر دير الزور ممن اعتقلوا في أوقات سابقة على خلفية تعاونهم وشبهة تعاملهم مع عناصر التنظيم الإرهابي “داعش”.

 وكمبادرة حسن نية من قبل قوى الأمن الداخلي في الإدارة الذاتية وتوسط شيوخ ووجهاء العشائر وكفالتهم  ,مُنح فرصة جديدة لأبناء المنطقة ممن غُرر بهم ,  وثبت بعد التحري عدم تلطخ أيديهم بدماء السوريين , بالإضافة لمنحهم فرصة للعودة إلى رشدهم وخدمة المجتمع والمنطقة.

حضر مراسيم الإفراج عن المعتقلين وجهاء وشيوخ عشائر دير الزور وممثلين عن المؤسسات المدنية ,بالإضافة إلى لجنة  العلاقات العامة بمجلس دير الزور المدني وقادة من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي.

تحدث خلال مراسيم الإفراج رئيس اللجنة الداخلية بمجلس دير الزور المدني ” باسم الطيف”  أن هذه المبادرة جاءت احتراماً وتقديراً لمطالب وجهاء وشيوخ العشائر  وثقتنا بتعهدهم وكفالتهم من جهة , ولأنكم أبناء هذا الوطن من جهة أخرى, بالإضافة إلى إعطاء  هؤلاء المفرج عنهم فرصة ليغيروا من أنفسهم ويخدموا مجتمعهم.

وأضاف رئيس اللجنة الداخلية بمجلس دير الزور أن الإدارة الذاتية وقوى الأمن الداخلي ستكون في عون جميع أبناء المنطقة , ونمنحهم فرصة إذا عادوا إلى حضن شعبهم ووطنهم.

ومن جهته قدم “الشيخ جميل الهفل” شكره للإدارة الذاتية و قوى الأمن الداخلي وجميع من ساهم في إنجاح المبادرة والإفراج عن المعتقلين.

أما عضو المجلس التشريعي بمجلس دير الزور المدني “خلف الأسعد” دعا المفرجين عنهم العودة إلى طريق الصواب والبدء من جديد والاستفادة من الفرصة الممنوحة لهم لخدمة مجتمعهم , وعدم الإنجرار خلف الدعوات التي تسعى لزعزعة أمن المنطقة وزرع الفتنة بين أبناءها ,داعياً في الوقت ذاته أن يكون هؤلاء المفرج عنهم عوناً لأهلهم ويساهموا في حماية مجتمعهم .

واضاف “الأسعد” أنه تعاقب  على حكم المنطقة ومنذ بدء الأزمة السورية الكثير من الجهات ولم يمنح أحد منهم ما منحه الإدارة الذاتية لذا على المفرجين عنهم أن يكونوا عند حسن ظن من توسط لهم وأن يثبتوا أنهم أبناء صالحين لخدمة أهلهم.

والجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يفرج فيها الإدارة الذاتية عن المعتقلين في دير الزور ,حيث أفرج سابقاً عن 103 معتقلا  بعد طلب وتعهد وجهاء وشيوخ العشائر في المنطقة . كما أطلقت  الإدارة الذاتية  سراح العديد في كل من الرقة والطبقة  ومنبج في حالات مماثلة.  

   

مكتب إعلام مجلس سوريا الديمقراطية

13 أيار /مايو2019