الرئيسية / أخبار / حسن محمد علي: مشروع “مسد” هو الأنسب للحالة السورية

حسن محمد علي: مشروع “مسد” هو الأنسب للحالة السورية

قال العضو في المجلس الرئاسي بمجلس سوريا الديمقراطية”مسد” حسن محمد علي أن المشروع الذي يقوده مسد ويجري تطبيقه في شمال وشرق سوريا هو الأنسب والأفضل للحالة السورية.

جاء حديث “محمد علي” خلال محاضرة جماهيرية في مدينة بريمن الالمانية يوم أمس الاحد 7 تموز/يوليو, و ذلك بحضور العشرات من أبناء الجالية السورية في المانيا, بالأضافة إلى المهتمين بالشأن السوري ومشروع اللامركزية الديمقراطية من السياسيين الغربيين.

تطرق عضو المجلس الرئاسي خلال حديثه إلى التغيرات الدولية في المنطقة وطبيعة الصراع المندلع في سوريا منذ أكثر من ثمانية أعوام, والأطراف الدولية المنخرطة في الملف السوري ودورها في انجاز عملية الانتقال الديمقراطي.

وتابع “محمد علي” حديثه عن النهج الذي اتبعه مجلس سوريا الديمقراطية منذ تأسيسه وكيف استطاع أن يقضي على أعتى تنظيم إرهابي ,ويؤسس مشروع ديمقراطي يشارك فيه كافة المكونات السورية في شمال وشرق سوريا. وأضاف بأنهم يناضلون من أجل حل الأزمة السورية وفق المسار الدولي وقرارات مجلس الأمن وبالأخص قرار 2245.

وفي السياق ذاته تحدث “محمد علي” عن التحديات التي تواجه مناطق شمال وشرق سوريا سواء التهديدات التركية المستمرة أو مواجهة الخلايا النائمة لتنظيم داعش, فضلاً عن محاولات البعض زرع الفتنة بين مكونات شمال وشرق سوريا وضرب حالة التآلف المجتمعي.

دعا عضو المجلس الرئاسي الجالية السورية في أوربا إلى إثبات ارتباطهم بوطنهم الأم والدفاع عن مكتسباته عبر تشكيل صداقات مع كافة الشعوب الأوربية ووضعهم بالصورة الحقيقية للواقع بعيداً عن التشويه, والعمل على كسب تأييدهم للمشروع الديمقراطي.

وفي القسم الثاني من المحاضرة أتاح عضو المجلس الرئاسي لـ مسد “حسن محمد علي” للحضور بطرح الأسئلة والاستفسارات ومن ثم الإجابة عليها.

 

مجلس سوريا الديمقراطية

8 تموز/يوليو 2019