الرئيسية / أخبار / معرض “نداء الحضارة” يناشد “يونسكو” لوقف التمادي التركي على عفرين

معرض “نداء الحضارة” يناشد “يونسكو” لوقف التمادي التركي على عفرين

نظمت مديرية الآثار والمتاحف بمقاطعة عفرين معرض ضوئي تحت عنوان “نداء الحضارة” لتسليط الضوء على انتهاكات الدولة التركية وممارساتها بحق الممتلكات الثقافية والحضارية في عفرين.

عرض المعرض في مقاطعة الشهباء وعلى مدار أربعة أيام 48 صورة ضوئية من تصوير أبناء عفرين تظهر حجم الدمار والخراب الذي لحق بالممتلكات الثقافية والاماكن الأثرية في عفرين نتيجة الاحتلال التركي لها.

زار العديد من المؤسسات المدنية والأهالي معرض “نداء الحضارة” كما زار مكتب عفرين والشهباء بمجلس سوريا الديمقراطية المعرض, معتبرين ذلك نافذة لتسليط الضوء على ما يعانيه التراث الإنساني في عفرين.

أختتم المعرض بتلاوة بيان من قبل الرئيس المشترك لمديرية الآثار والمتاحف في مقاطعة عفرين “صلاح سينو”, حيث أشار البيان إلى تعمد الدولة التركية طمس وضرب التراث الثقافي والحضاري عبر تدمير المواقع الأثرية والتاريخية في عفرين.

ذكر البيان أن الدولة التركية استهدفت وبشكل ممنهج المواقع الأثرية في إطار استراتيجية تغيير كل ما يتعلق بحقيقة المنطقة وسكانها الاصليين.

لفت البيان أن الممارسات التركية في عفرين منافي لجملة القوانين الدولية وبروتوكولات المنظمة الدولية ذات الشأن.

ناشد البيان في ختامه مجلس الأمن والأمم المتحدة والمنظمات الدولية ذات الشأن مثل “يونسكو” لتفعيل قراراتها واتفاقياتها ومواثيقها التي تعد تركيا جزء منها,وإيقاف الانتهاكات التي تحصل بحق المواقع الأثرية حتى هذه اللحظة وملاحقة المسؤولين عن هذه الجرائم التي تندرج تحت مسمى جرائم الحرب باعتبار هذه المواقع هي ملك للبشرية وليست حكراً على منطقة عفرين.

 

إعلام مجلس سوريا الديمقراطية

10 تموز/يوليو 2019