الرئيسية / أخبار / برقية تهنئة بمناسبة حلول عيد  الأضحى المبارك

برقية تهنئة بمناسبة حلول عيد  الأضحى المبارك

يحتفل العالم الاسلامي بمناسبة عيد الأضحى المبارك الذي يصادف يوم غد الأحد، مع استمرار الأزمة السورية التي عانى خلالها شعبنا من ويلات الحرب والدمار ومن عسر الأحوال وغربة وارتحال دائم أصبح فيها السوري ضائعاً ينتظر عودة لائقة إلى وطنه وعيشاً هانئاً طال انتظاره، وفي هذه الأوساط المريرة يستمر النظام السوري على عنجهيته لايسمع نصحاً ولا يقبل مشورة ولايريد حلاً، فيما تجدد الدولة التركية تهديداتها بشن عدوان على مناطقنا الآمنة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، بحجج واهية وطموحات زائفة تلفق لها الأكاذيب وتجيش لها المرتزقة، الذين باعوا قضيتهم لأوهام دينية ومصالح شخصية. وفي الوقت ذاته استطاع شعبنا الصمود بوجه كافة المصاعب التي واجهته وحقق الانتصار تلو الانتصار بفضل تضحيات شهدائنا الأبطال.

أن هذا العيد لأول مرة منذ سنوات حمل للسوريين فرحة كبيرة حيث تم القضاء على من كان ينغص فرحتهم ويقلق وجودهم خلال الأعياد السابقة وهم مرتزقة داعش الذين طاردتهم قوات سوريا الديمقراطية، فأنهت وجودهم العسكري ومازالت تتابع خلاياهم النائمة في حملات أمنية مستمرة، لولا التهديدات التركية التي تدفع مرتزقتها لتهديم الاستقرار عبر عمليات التخريب والضخ الإعلامي الهادف لإثارة الفتن بين مكونات المنطقة وشعوبها الآمنة.

أننا في مجلس سوريا الديمقراطية نهنئ الأمة الإسلامية وشعبنا السوري بحلول عيد الأضحى، متمنين لشعبنا ولكل شعوب العالم الأمن والحرية والاستقرار، وأن يكون هذا العام هو نهاية للعنف والقتال في سوريا، وانطلاق الحوار الوطني الذي نتمنى أن ينتج عنه حل للأزمة السورية وفق مساره السياسي والانتقال إلى سوريا لامركزية ديمقراطية يتساوى فيها الجميع بالحقوق والواجبات، وإعادة الإعمار، وعودة المهجرين والنازحين إلى بيوتهم وأهلهم .

10/8/ 2019

مجلس سوريا الديمقراطية