مجلس سوريا الديمقراطية
مجيم الهول شرقي الحسكة

استجابةً لمبادرة مسـد.. الإدارة الذاتية تخرج مئات العوائل السورية من مخيم الهول

شرعت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بإخراج العوائل السورية من مخيم الهول شرقي الحسكة، وفق “الآلية الجديدة” التي تسمح للعوائل السورية بالخروج من المخيم طوعياً، وذلك بعد  مبادرة قدمها مجلس سوريا الديمقراطية للإدارة الذاتية في تشرين الأول/أكتوبر من هذا العام.

وخرج اليوم أكثر من /120/ عائلة سورية  ضم أكثر من  /515/  شخص منحدرين من مناطق ريف دير الزور، حيث تكفلت الإدارة الذاتية بإيصالهم إلى مناطقهم.

وتتضمن الآلية الجديدة خروجاً طوعياً للنازحين، ممن يرغبون بذلك بعد تقديم الوثائق والأوراق الثبوتية، حيث كانت الآلية السابقة للخروج عن طريق مطالبات وكفالات من وجهاء وشيوخ العشائر.
هذا وكانت  “إلهام أحمد” رئيسة الهيئة التنفيذية بمجلس سوريا الديمقراطية وخلال ندوة حوارية في مدينة الرقة بتاريخ 3 تشرين الأول/أكتوبر؛ قالت إنهم اقترحوا مبادرة على الإدارة الذاتية تتضمن إخراج جميع النساء والأطفال السوريين من مخيم الهول ممن يرعبون بالخروج، حيث لاقت هذه المبادرة استجابة لدى الإدارة الذاتية.

وفي هذا الصدد قال “شيخموس أحمد” رئيس مكتب شؤون النازحين واللاجئين في الإدارة الذاتية، أن هذه الدفعة هي الأولى وفق الآلية الجديدة مؤكداً أنه سيكون هناك رحلات ودفعات أخرى بعد أن يقوم النازحين بتسجيل أسمائهم لدى المكاتب المختصة في المخيم ليصار إلى دراسة أوضاعهم وبالتالي خروجهم من المخيم.

ويضم مخيم الهول نحو /64/ ألف شخص هم /30606/ من العراقيين و/ 9544/ من عوائل عناصر التنظيم الأجانب، فيما يبلغ عدد السوريين نحو /24/ ألف شخص وخرج من الأخيرة حتى الآن أكثر من 28 دفعة.

مجلس سوريا الديمقراطية