مجلس سوريا الديمقراطية

 جلسة حوارية تجمع  بين مكتب العلاقات ومنظمات المجتمع المدني في الرقة

نظم مكتب العلاقات في مجلس سوريا الديمقراطية، جلسة حوارية، حول أطروحات حل الأزمة السورية ورؤية مســد حول مسارات الحل المطروحة، بحضور ممثلين عن منظمات المجتمع المدني وعدد من الناشطين المستقلين في مدينة الرقة.

أُديرت الجلسة الحوارية من قبل عضو مكتب العلاقات العامة بـ «مســد»، ” خليل الخميس”، والإدارية بمكتب المرأة ” ظبية الناصر”

قدّم “الخميس ” في بداية الجلسة؛ نبذة مختصرة عن مجلس سوريا الديمقراطية وهيكليته والأحزاب والكتل السياسية والشخصيات المنضوية ضمنه.

وأكد “الخميس” أنّ مجلس سوريا الديمقراطية يسعى إلى توحيد قوى المعارضة الديمقراطية وتقوية الجبهة الداخلية عبر فتح قنوات للتواصل مع كافة القوى المعارضة السورية داخل البلاد وخارجها.
وتابع أن مشروع مســد يدعم الحل السياسي السلمي عكس الأطراف الأخرى التي تعرقل الحل كالنظام السوري والمعارضة واللذان يمثلان مصالح داعميها.

بدورها تحدثت ” ظبية الناصر ” عن دور المرأة في الإدارة الذاتية ومشاركتها في حل الازمة السورية و بناء سوريا الجديدة الديمقراطية التعددية اللامركزية.

ونوهت ” ظبيه الناصر” إلى أن تأسيس الإدارة الذاتية ترافق مع تزايد نشاط المرأة وإن الإدارة الذاتية أدركت أهمية مشاركة المرأة في التنمية وصناعة المجتمع.
وقدم المشاركون في الجلسة، مقترحات التي رأوا أنه من الضروري اتباعها كي تأخذ الأمور مجراها الصحيح. وطالبوا بإطلاق مبادرات مشتركة بين كل من مســد ومنظمات المجتمع المدني لإقامة فعاليات تطوعية.

ووجهوا أيضاً انتقاداتهم حول آلية إدارة بعض القطاعات في المنطقة خاصة في مجال التعليم وأعمال البلديات والتوظيف وقدموا اقتراحاتهم للإدارة الذاتية من أجل التطوير وتحسين مستوى أداءها.

 

مجلس سوريا الديمقراطية