مجلس سوريا الديمقراطية

بيان الى الرأي العام

 

اطّلَعَ مجلس سوريا الديمقراطية على البيان الصادر عن مجموعة أستانة بتاريخ ١٧ شباط ٢٠٢١، والذي عبّرتْ فيه الدول الضامنة ايران، تركيا وروسيا عن مواقف لا تمتُّ بحقيقة وواقع شمال وشرق سوريا ودور الإدارة الذاتية في الحفاظ على حياة السوريين وتأمين الأمن والاستقرار ومحاربة الإرهاب ووحدة البلاد، ولا تنسجم مع التّطلعات المشروعة للشعب السوري.

إن مجلس سوريا الديمقراطية يندد ويدين ما ورد في بيان أستانة بخصوص شمال وشرق سوريا ويعتبره إجحافاً بحق السوريين، ومشوّهاً ومُحرِّفاً للحقائق الموجودة، بغية زرع التّفرقة ونشر ثقافة الكراهية والعِداء بين السوريين، والابقاء على النظام الاستبدادي الحاكم، وتمرير أجنداتهم الخاصة بالتّبعية والاحتلال للأراضي السورية.
وبهذا الخصوص فإن مجلس سوريا الديمقراطية يُعيدُ تأكيده على وحدة الأراضي السورية والدفاع عنها، ويرفض أي إعادة انتاج لنظام الاستبداد، ويؤكد من جديد تمسّكه بالانتقال السياسي إلى نظام ديمقراطي تعددي لا مركزي يضمن ويصون حقوق كافة المكونات السورية.

١٨ شباط ٢٠٢١
مجلس سوريا الديمقراطية

مجلس سوريا الديمقراطية