مجلس سوريا الديمقراطية

وفد من مسد والإدارة الذاتية يزور موسكو

بدعوة رسمية من الخارجية الروسية، قام اليوم وفد من مجلس سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا برئاسة السيدة إلهام أحمد بعقد لقاء مع ممثلين عن وزارة الخارجية الروسية برئاسة السيد ميخائيل بكدانوف.

واتسم اللقاء بالايجابية وتم التاكيد فيه على الحل السياسي للازمة السورية وفق القرار الاممي ٢٢٥٤ وضرورة مشاركة مسد في العملية السياسية، وتم مناقشة الانتهاكات المستمرة من قبل أنقرة للسيادة السورية.

ويسعى مجلس سوريا الديمقراطية لعقد لقاءات مكثفة مع مختلف الأطراف الدولية الفاعلة بشكل رئيسي في القضية السورية بهدف البحث عن فرص لانهاء الصراع وبدء مرحلة انتقالية نحو الحل السياسي الذي يجب أن يفضي لسلام دائم ومستقر.

وسبق وأن التقى وفد من مسد برئاسة السيدة إلهام أحمد بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافاروف في سبتمبر من العام الماضي وجاء اللقاء ضمن مساعي مجلس سوريا الديمقراطية لإقناع دولة روسيا الاتحادية بأهمية دعم المعارضة الوطنية الديمقراطية في جهودها لتوحيد الطاقات وضرورة أن تلعب روسيا دورا أساسيا في تعزيز التوجه في سوريا لقبول الحوار والبدء بخطوات جدية نحو الحل السياسي.