مجلس سوريا الديمقراطية

مجلس سوريا الديمقراطية يلتقي باتحاد المحامين في الرقة

التقى مجلس سوريا الديمقراطية باتحاد المحامين في الرقة ومجموعة من المحامين البارزين بالمدينة وذلك لتحقيق المزيد من التعاون والتشاركية مع هذا الاتحاد وعلى مستوى شمال وشرق سوريا وسوريا عموماً كأحد تنظيمات المجتمع المدني البارزة.
جمع اللقاء حسن محمد علي رئاسة مكتب العلاقات وعبدالقادر الموحد رئاسة مكتب التنظيم وعلي رحمون عضو المجلس في مجلس سوريا الديمقراطية.
  قال مشلب التركان رئاسة اتحاد المحامين بالرقة بأنهم:” الرديف الأول للإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية ” وأضاف ” الهم السوري هم للجميع ونحن معنيين بالحل للأزمة التي طال أمدها ونسعى جميعاً للحوار والتواصل “.
في حين تحدث علي رحمون حول الدور الهام للحقوقيين والقانويين وتأثيرهم في المحافل الدولية ” الحقوقيين عليهم مهام كبيرة ومجلس سوريا الديمقراطية يحاول تنسيق هذه المهام والتفعيل بشكل أفضل ونتشارك جميعاً لتشكيل فريق واحد وكل باختصاصه وإيصال القضية بحقها العادل وانتهاءاً بالحل السياسي الذي يضمن حقوق السوريين”.
كما قام حسن محمد علي بشرح الوضع السياسي ومناقشة أهم التطورات السياسية على الساحتين الدولية والإقليمية والتغيرات العالمية وموضحا الدور الذي يقوم به مجلس سوريا الديمقراطية في الحفاظ على السلم والاستقرار وتحقيق التوازن بين القوى الدولية منوها بأن مجلس سوريا الديمقراطية أصبح رقماً صعباً في المعادلة السياسية والجهود مستمرة حتى تحقيق الحل السلمي للأزمة السورية.
وفي ختام اللقاء تم تقديم المقترحات والتنسيق للقاءات أخرى وقدم أعضاء اتحاد المحامين في الرقة درعاً تكريمية سلموها لحسن محمد علي نظراً لجهوده المثمرة وحسن تعاونه وتفانيه في العمل والعطاء.