مجلس سوريا الديمقراطية

محاضرة لمكتب المرأة في الرقة بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لعدوان تركيا على عفرين

نظم مكتب المرأة في مجلس سوريا الديمقراطية يوم أمس الاثنين في مدينة الرقة محاضرة بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لبدء العدوان التركي على منطقة عفرين السورية تحت شعار ” عفرين احتلت، الانتهاكات استمرت، والعالم يصمت ” وذلك بحضور العشرات من إداريات وأعضاء مؤسسات المرأة في المنطقة.

حضر المحاضرة وفد من الإدارة الذاتية وإداريات مؤسسات المرأة في مدينة الرقة واللجان التابعة لها إضافة لمجلس المرأة السورية، إدارة المرأة في الرقة وحزب سوريا المستقبل.

قدمت المحاضرة من قبل الإدارية في مكتب المرأة ” ظبية الناصر ” حيث سلطت من خلالها الضوء على الانتهاكات والممارسات الهمجية من قبل الدولة التركية في منطقة عفرين والكارثة الإنسانية التي حلت بالمنطقة نتيجة العدوان التركي.

تحدثت ” ظبية الناصر ” خلال المحاضرة عن عمليات الإبادة العرقية، التغيير الديمغرافي والتهجير القسري للسكان فضلاً عن إلحاق تدمير واسع بالممتلكات والبنى التحتية وكذلك نهب وسرقة الأثار التاريخية، مؤكدة على ضرورة محاسبة الدولة التركيا ومرتزقتها.

المحاضرة تناولت القوانين الدولية الناظمة لعلاقة الدول وحماية سيادة الدولة وسلامتها الإقليمية، وقارنت “الناصر” خلال المحاضرة هذه الجوانب مع ممارسات الدولة التركية ومرتزقتها في منطقة عفرين حيث خلصت أن ما تفعله تركيا في عفرين هو احتلال واختراق لسيادة الدولة وهو منافي لجملة القوانين الدولية.

وانتهت المحاضرة بمناشدة مجلس الأمن الدولي والمنظمات الحقوقية والإنسانية بالعمل على عدة نقاط أولها إخراج الاحتلال التركي والفصائل المسلحة التابعة له من عفرين وكافة المناطق الأخرى من شمال وشرق سوريا وضمان العودة الآمنة والكريمة لجميع النازحين والمهجرين قسراً الى ديارهم وتصنيف الاحتلال التركي في قائمة الدول الداعمة للإرهاب ومحاكمته دولياً لما قام به من دور إجرامي في سوريا وباقي دول الشرق الأوسط.

 

إعلام مجلس سوريا الديمقراطية

21 كانون الثاني/يناير 2020

مجلس سوريا الديمقراطية