مجلس سوريا الديمقراطية

مكتب المرأة يتابع عقد سلسلة ورشات عن “المرأة والمشاركة السياسية”

على غرار الورشة الاولى مكتب المرأة يعقد الورشة الثانية في ناحية الدرباسية بحضور أعضاء مكاتب مسد حول “المرأة والمشاركة السياسية” لتمكين المرأة سياسياً.

استهلت الورشة بكلمة ترحيبية من قبل المحاضرة والإدارية بمكتب المرأة “جاندا محمد” ومن ثم عرفت محاور الورشة وتحدثت عن مشاركة المرأة في السياسة ومدى أهميتها حيث يكون أساسا لبناء مجتمع حر وديمقراطي.

قالت “محمد” أن قضية المرأة قضية عالمية ليست محصورة في منطقة معينة ويجب على المرأة أن تنتفض في ظل الأنظمة الحاكمة والتي لا تحكم على أساس الديمقراطية، حيث هُمشت المرأة على مدى العصور دون أن تحصل على أبسط حقوقها.

أكدت الإدارية في مكتب المرأة “جاندا محمد” أيضا أن بناء مجتمع آمن وسليم يعتمد على بناء نظام ديمقراطي يضمن حقوق المرأة ويحقق مشاركتها في العملية السياسية.

من جهتها قالت “بهارين عيسى” عضو مكتب التنظيم أن عقد مثل هذه ورشات مهمة جدا للمرأة وخاصة للتي تعمل في مجال المجتمع المدني والسياسي ومن المهم أيضا أن تخوض المرأة معترك السياسة ويكون لها دور في مركز صناعة القرار السياسي.

أثنت “عيسى” على موضوع الورشة ومحاورها التي بدأت من مستويات مشاركة المرأة سياسيا وكيفية الانخراط في العمل السياسي واختتمت الورشة بالمعوقات التي تتحد من مشاركة المرأة، كما سلطت الضوء على السبل التي تساعدها لتجاوز تلك العقبات.

الجدير بالذكر أن هذه هي الورشة الثانية من سلسلة ورشات العمل التي قد وضعها مكتب المرأة كخطة عمل لتمكين المرأة في مراكز القرار حيث سبقتها ورشة العمل التي أقيمت في مدينة “قامشلو”

 

مجلس سوريا الديمقراطية