مجلس سوريا الديمقراطية

مكتب المرأة يعقد ثاني ورشة له في مدينة منبج

استكمالاً لبرنامجها في التمكين السياسي للمرأة تحت عنوان ” المشاركة السياسية للمرأة ” مكتب المرأة يعقد ورشته الثانية في مدينة منبج
في إطار ورشات العمل الهادف إلى تمكين المرأة، ولتغيير الصورة النمطية التي تعيق وصولهن إلى مراكز القرار، نظم مكتب المرأة بمجلس سوريا الديمقراطية اليوم في مدينة منبج ورشة عمل تدريبية لبناء القدرات حول تمكين ومشاركة المرأة في الحقل السياسي.
شارك في الورشة أعضاء المؤسسات الفاعلة في مدينة منبج فضلاً عن فعاليات المرأة والأحزاب السياسية مثل ” حزب التحالف الديمقراطي السوري ” ” حزب الحداثة والديمقراطية ““حزب سوريا المستقبل ” ” إدارة المرأة في مدينة منبج” ” مجلس المرأة السورية” ” الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي ” ” نائبة المجلس التنفيذي في مدينة منبج” و ” مكتب المرأة في منظمات المجتمع المدني” وأعضاء من لجان ومكاتب خاصة.
عرضت الإدارية في مكتب المرأة ” إلهام عمر ” المعوقات التي تحد من مشاركة المرأة في العملية السياسية، ومنها المعوقات القانونية وغياب التمكين، المعوقات السياسية وغياب الثقافة الديمقراطية، هيمنة العقلية القبلية والطائفية وصعف انخراط النساء في الأحزاب السياسية وبنية الأنظمة السياسية.
وركزت ” إلهام عمر ” على أهمية المشاركة السياسية للمرأة وخصوصاً العاملات ضمن القطاع الإداري داخل المؤسسات وآليات الوصول الى حقوق سياسية منصفة لهن، مشيرة إلى أنه يمكن مشاركتهن سياسياً من خلال العمل على تغيير الأدوار النمطية والبنى الذهنية الثقافية السائدة في المجتمع وباعتماد التمييز القانوني الإيجابي.
واختتمت الورشة بجملة من المخرجات والتوصيات الهادفة إلى تعزيز دور المرأة وضع خطة متكاملة لدعم مشاركة المرأة في الحياة السياسية تتضمن مشروعاً اساسياً للعمل يمثل العناصر الضرورية من اجل تحسين مشاركة المرأة في صفوفه وتدعيم تلك المشاركة عبر أليات التمكين والتدريب والتوعية.

إعلام مجلس سوريا الديمقراطية
22 آب/ أغسطس 2020

 

مجلس سوريا الديمقراطية