مجلس سوريا الديمقراطية

ممثل مسد بمصر: القاهرة من أهم العواصم التي تتفهم طبيعة التنوع السوري

قال ممثل مجلس سوريا الديمقراطية في مصر، سيهانوك ديبو، السبت، إن القاهرة تعتبر إحدى أهم العواصم الإقليمية والعالمية “المتفهمة لطبيعة التنوع السوري.”

 وأضاف في تصريحات خاصة لنورث برس، أنه لا بد من “تأطير” ما وصفه بـ”التحالف العربي الكردي” في ظل الظروف التي تشهدها المنطقة في الوقت الحالي.

وقال ديبو إن مجلس سوريا الديمقراطية كإطار سياسي، يؤمن بأن الحل في سوريا لن يكون إلّا وفق مسار الحل السياسي، مسترشداً بالقرار الأممي (2254) وبيان جنيف 2012.

وأشار إلى أن “طبيعة وجودنا كمسد في القاهرة يحمل عدة أبعاد”، تؤكد كلها على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية.

وحول طبيعة العلاقات بين مصر ومسد، قال ديبو: ما زاد من العلاقة بين الطرفين “التهديد الأساس المتمثل بتركيا ودعمها للقاعدة وداعش.”

وأشار إلى أن هذا ما شكّل “دافعاً” إضافياً يستدعي بدوره “الدفاع عن أراضينا ومنع التعدي” الحاصل بحق شعوب المنطقة.

وقال إن حل الأزمة السورية يجب أن يكون “بريادة سوريّة”، وإن أي حل يتفق عليه السوريون تدعمه القاهرة.

وقال أيضاً إنه يمكن النظر إلى الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية وقوات سوريا الديمقراطية، على أنها تحالفات استراتيجية بين مكونات المنطقة.

وأضاف، “نحن جزء مهم من المنطقة. ومكانة سوريا الجيوسياسية تفرض عليها أن تحظى بدور وازن من أجل مشرق متوسط ينعم بالأمن والاستقرار.”

تنويه: نقلاً عن وكالة نورث بريس

مجلس سوريا الديمقراطية